ساكنة الزات العليا تطالب بتفعيل مقتضيات الحوار بخصوص فك العزلة عنهم

طالبت ساكنة الزات افلا في رسالة موجهة رئيس جهة مراكش اسفي وعامل إقليم الحوز ، ورئيس المجلس الجماعي ، وقائد تغدوين وممتل الدائرة الانتخابية بتفعيل مقتضيات الحوار الاجتماعي  المتعلق بمشروع الطريق الرابط في اتجاه اسكا تالوين تنييگن تمجيت زروون تغزيرت.

 

 

وأوضحت الرسالة التي توصلت تانسيفت 24 بنسخة منها أنه على خلفية مابعد المسيرة الاحتجاجية السلمية التي قامت بها الساكنة يوم 5 شتنبر 2017 احتجاجا على الإهمال الذي طال ملفهم المطلبي المتعلق بشق الطريق الرابط بين امرگن وتغزيرت  والذي سيمكنهم بدون شك من فك العزلة عنهم وفتح آفاق مستقبلية بالمنطقة وبتدخل من السلطة المحلية وبحضور رئيس المجلس الجماعي وممتل الدائرة الانتخابية للدواوير المعنية ، انعقد بدوار امرگن اجتماع خلصت نتائجه إلي انجاز الدراسة في حدود 70% على أمل إنهائها في اقرب وقت ممكن ، وبرمجة المشروع في برنامج تقليص الفوارق المجالية باقليم الحوز ، والتأكيد على بداية الأشغال في 01 ابريل 2018.

 

 

وأضافت الرسالة “وها نحن في بداية شهر ابريل 2018 ولم يلاحظ الساكنة اي تحرك يفيد بداية الأشغال في الطريق الأمر الذي يمكن اعتباره مجرد وسيلة لإسكاتهم فقط  لاسيما وأنهم على علم بان أشغال الدراسات قد انتهىت عن أخرها وان ملف المشروع سوف يستفيد من غلاف مالي قدره 25مليون درهم .

 

 

وأشارت الرسالة إلى أن عامل الإقليم قد قام بزيارة تفقدية للمنطقة واطلع على مدى معاناة الساكنة في الوقت الذي تعرض فيه منزل إحدى السيدات للانهيار وكانا سبابا في وفاتها بسبب انعدام وسائل الإسعاف.

 

 

وشددت الرسالة على ضرورة دفع عجلة المشروع إلى حيز الوجود لفك العزلة عن الساكنة في أقرب وقت ممكن، مع الأخذ في ذالك بعين الاعتبار معاناتهم أثناء تقلبات الجوية وكذالك الحالات الحرجة المرتبطة بالأمراض المستعجلة.

loading...

Facebook Comments