مندوبة الصحة باليوسفية ترفض التعليق عن H1N1

تانسيفت24

 

على إثر إنتشار خبر مفاده إكتشاف أول حالة مصابة بمرض أنفلونزا الخنازير بإقليم اليوسفية، قمنا داخل جريدة تانسيفت24 بالإتصال بالمندوبة الإقليمية باليوسفية الدكتورة مصلوح فاطمة ، كناطق رسمي بإسم وزارة بالإقليم، والتي رفضت بشكل مطلق التعليق على الموضوع، موضحة في ذات الوقت بأنه يجب الإتصال بالمنذوبية الجهوية لمعرفة صحة الخبر من عدمه.

هذا الرفض وتجنب الإجابة يفتح الباب أمام الشكوك بوقوع حالات تتكتم الجهات المعنية بالإقليم عليها، وهو ما يثير المزيد من القلق لدى الساكنة، من جراء عدم التواصل وإبقاء المعلومة في طي الكتمان والسرية، وكأن الأمر يتعلق بوباء خطير.
في نفس السياق يشار إلى أن المرض وعلى الرغم من الضجة الإعلامية التي تصاحبه الآن، يعد مرضا موسميا، لا يمكن أن يصل إلى درجة الوباء، لأن العلاج متوفر في الصيدليات(tamiflu) وتصل كلفته تقريبا إلي 300 درهم، كما أن هناك لقاح فعال لجميع الأطفال وكبار السن.
loading...

Facebook Comments