منتدى الزهراء يطالب بتنزيل أقصى العقوبات على المتورطين في جريمة إمليل

طالب منتدى الزهراء للمرأة المغربية بإيقاع أقصى العقوبات على مرتكبي جريمة قتل شابتين اجنبيتين في مقتبل العمر، سائحة دنماركية واخرى نرويجية، بمنطقة إمليل إقليم الحوز.

وأشاد المتتدى بعمل مصالح الدولة المختصة وفعالية ونجاعة عملها في توقيف المشتبه فيهم.

ومما جاء في البلاغ الذي توصلت تانسيفت 24 بنسخة مه “إذ نقدم تعازينا الحارة ومواستنا الصادقة لأسر الضحيتين وللشعبين النرويجي والدانماركي قاطبة؛ فإننا نعبر عن عميق الحزن والألم تجاه هذه الجريمة النكراء؛ وعن مشاعر الغضب تجاه من تسول له نفسه قتل الأبرياء وتشويه سمعة المغرب كواحة آمنة مطمئنة في محيط مضطرب، والمس بصورة المغاربة كشعب كريم منفتح مضياف، معتز بقيمه الدينية والوطنية السمحة والإنسانية”.

وأكد البلاع على تنديد المنتدى المستمر بكل مظاهر التطرف والعنف أيا كانت مرجعياته وغاياته، مجددا  رفضه لكل الأفكار العدوانية على أمن وسلامة الأفراد والجماعات، وكل التوجهات التي من شأنها إشاعة أي فكر إجرامي النزوعات وإرهابي الوسائل والغايات”

كما دعا البلاغ نساء و أعضاء شبكة منتدى الزهراء للمرأة المغربية للتعبير عن تضامنهم مع أسر الضحيتين بكل الوسائل المتاحة؛ ومواصلة العمل لتمكين المرأة من كافة حقوقها المشروعة في محيط سليم وآمن.

loading...

Facebook Comments