المناضل والكاتب عمر الفحلي في ذمة الله

لحسن شافع

توفي المناضل اليساري والكاتب الأستاذ عمر الفحلي ابن جماعة سيد الزوين نواحي مراكش، بعد صراع مرير مع المرض.
مارس الراحل مهنة التدريس في جميع أسلاكه منذ 1972 بمدينة الدار البيضاء، وتم اعتقاله بسبب نشاطه الحزبي سنوات الجمر والرصاص، كما خلف عددا من المؤلفات القصصية.

وستخصص جريدة “تانسيفت 24” مقالة للراحل ضمن سلسلة “وجوه من سيد الزوين” للتعرف أكثر على سيرة هذا المناضل وعن حياته الثقافية والأدبية.

رحمه الله واكرم مثواه، ورزق ذويه الصبر والسلوان.

loading...

Facebook Comments