بني ملال خنيفرة :مصلي تتشاور حول الاستراتيجة الوطنية للإقتصاد الاجتماعي 2028

حسن البعزاوي

قالت جميلة مصلي كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي  “إن اللقاء التشاوري الرابع المنعقد ببني ملال اليوم الاثنين 9 يوليوز 2018  حول الاستراتيجية الوطنية للاقتصاد الاجتماعي 2028 هو فرصة لدعم الفاعلين المحليين في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني لأن هذا القطاع اليوم هو رافعة تنموية أساسية .”

وأشارت مصلي الى أن جهة  بني ملال خنيفرة لها مؤهلات طبيعية وبشرية يمكن استثمارها في محاربة الفقر والهشاشة وتحسين المستوى المعيشي للساكنة وللمشتغلين في هذا النوع من الاقتصاد.

وأبرزت المسؤولة الحكومية في تصريح للصحافة   أن الهدف من الاستراتيجية التي عرضت أهم محاورها في هذا اللقاء التشاوري هو استثمار المؤهلات البشرية والمؤهلات الطبيعية من أجل الرفع من مساهمة الاقتصاد الاقتصادي والاجتماعي في الناتج الخام الوطني  والرفع من عدد المتعاونين وعدد الفاعلين في هذا المجال لأن هناك اليوم–تقول المصلي-  إمكانيات وطنية وجهوية مهمة جدا يجب استثمارها.

وتناولت كاتبة الدولة في هذا اللقاء التشاوري الرابع الذي احتضنته الغرفة الفلاحية ببني ملال أهم محاور الاستراتيجية الوطنية للاقتصاد الاجتماعي  2028التي جعلت من أهم أولوياتها تطوير حكامة القطاع و الإسهام في استكمال النقاش حول الورش القانوني والتمويل عبر الإسهام في إيجاد حلول جديدة وبدلية لمشكلة التمويل في القطا،ودعم منظومة الجودة بالقطاع خلال مختلف مراحل الإنتاج وتنويع أشكال تسويق المنتجات إحداث العلامة التجارية “منتوج تضامني” ،و دعم سياسة التشغيل في القطاع من خلال إحداث جيل جديد من التعاونيات موجهة للشباب تعمل في تخصصات حديثة كتكنولوجيا الإعلام والاتصال والتسويق الالكتروني، التكوين والاستشارات والمحاسبة و تدوير النفايات.وفي المجال العلمي دعم جهود البحث العلمي في القطاع من خلال الشراكة مع الفاعلين في المجال، خاصة الجامعات ومراكز.

وعرف اليوم الأول لهذا القاء زيارة كاتبة الدولة لمقر تعاونية خميسة أطلس بالجماعة القروية لأولاد امبارك ( 9 كلم عن مدينة بني ملال على الطريق الوطنية رقم 8) ودار الصانعة ببني عياط (حوالي 20 من بني ملال على الطريق الرئيسية و 5 كلم طريق إقليمية نحو الجماعة القروية لبني عياط.

فيما ستعرف المحطة الثالثة زيارة دار الجلابة البزيوية الجماعة القروي لبزو ( 65 كلم من بني ملال نحو واد العبيد على الطريق الوطنية رقم8  و 8 كلم نحو قرية ابزو باقليم أزيلال.

loading...

Facebook Comments