نقابة تحتج على الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش أسفي بسبب النظام الأساسي

نددت النقابة الوطنية للتعليم بجهة مراكش أسفي المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديمقراطية للشغل على المنهجية المتبعة للمصادقة على  مشروع النظام الأساسي الخاص بأطر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالجهة.

وقالت رسالة “احتجاج” موجهة إلى مدير الأكاديمية توصلت تانسيفت 24 بنسخة منها  إن النقابة تلقت باستغراب إدراج نقطة المصادقة على هذا النظام في دورة استثنائية للمجلس الإداري للأكادية يوم الخميس 19 أبريل 2018 دون فتح نقاش حوله مع النقابات التعليمة الأكثر تمثيلية ضمن اللجنة الجهوية المشتركة في إطار المذكرة 103، واتلي تنص على ضرورة التداول في جميع القضايا التي تعنى بالشأن التعليمي بالجهة.

وأبرزت الرسالة أن المكتب الجهوي يتابع بقلق بالغ تطورات هذا المستجد، ويسجل احتجاجه على هذه المنهجية التي تضرب في العمق المقاربة التشاركية، كما ترمي بالأجيال الجديدة من نساء ورجال التعليم نحو المجهول، وتسعى إلى الإجهاز على ما تبقى من أمل في إصلاح المدرسة العمومية.

 

يشار إلى أن الوزارة استعجلت الأكاديميات الجهوية للمصادقة على هذا النظام الأساسي في مجالسها الإداري، وهو النظام الذي أجهز على عديد من مكتسبات نساء ورجال التعليم.

اقرأ أيضا

أخطر ما جاء به مشروع النظام الأساسي الخاص بموظفي الأكاديميات

مشروع النظام الأساسي الخاص بأطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين يجهز على مكتسب الحركة الانتقالية الوطنية

 

 

 

 

Facebook Comments