الدكتورة فوزية الجوهري توقع كتابها الجديد “النجمة الشقية” بمراكش

احتضنت مؤسسة آفاق للدراسات والنشر والاتصال أمس الخميس 12 أبريل 2018  حفل توقيع الإعلامية الدكتورة فوزية الجوهري لإصدارها الجديد المعنون ب ” النجمة الشقية “؛ ويعد هذا الكتاب جزءا أولا من أجزاء مجموعتها التي وسمتها ب ” جوهريات “.

 

وقد ترأست هذا اللقاء العلمي الأستاذة شهيدة خواجة، في حين قدم المداخلات العلمية كل من السادة الأساتذة أمينة حسيم، وجواد الرباع، وياسين بن ايعيش الذي عنون مداخلته ب” تيمة الاغتراب داخل جوهريات الدكتورة فوزية الجوهري “…وبعدها أعطيت الكلمة إلى الدكتورة فوزية الجوهري لتتحدث عن تجربتها مع هذا الكتاب؟.

 

 

وخلف هذا الحفل انطباعا خاصا لذا المحتفى بها؛ كونها قد استطاعت أن توصل القضايا الإنسانية التي تخللت عملها رغبة في إحياء القيم الانسانية والدينية التي دمرها الإنسان، كما خلف أيضا انطباعا حسنا لدى الحضور الذي تفاعل مع النص شكلا ومضمونا، وذلك ما تبين من خلال التساؤلات الكثيرة التي طرحها المتدخلون…

 


ومن بين بعض الاسئلة التي طرحت:


في أي جنس يمكن تصنيف ” النجمة الشقية”؟

 


ألا يمكن القول أن ” النجمة الشقية “هي الدكتورة فوزية الجوهري المتمردة؟، خاصة وأنها تسكن بديار المهجر الألمانية؟

 


هل يسهم الإعلام في خلق وعي مؤسس، أو وعي هادف؟

 


وفي ختاما الحفل وقعت الكاتبة عملها، وأمل إصدار باقي الأجزاء يحذوها.

loading...

Facebook Comments