مشروع ثقافي كبير يرى النور قريبا بأيت أورير بعد تعثره لسنوات

قالت مصادر مطلعة إن مشروع دار الثقافة أيت أورير أصبح شبه جاهز، وسيتم تدشينه قريبا وفتحه للعموم.

وأشارت الى أن عامل الحوز إضافة الى رئيس المجلس الإقليمي ورئيس المجلس الجماعي وعدد من البرلمانيين وعدد من الفنانين زاروا هذه المعلمة اليوم الاثنين في إطار التعريف بها والوقوف على ما تم إنجازه.

وأكدت المصادر أن دار الثقافة هذه تضم قاعة كبيرة تشمل حوالي 1000 كرسي، وهي أكبر قاعة عمومية مخصصة للأنشطة الثقافية في جهة مراكش أسفي،  إضافة الى قاعة الاجتماعات ومرافق أخرى.

وأبرزت أن المشروع انطلق سنة 2008، لكنه عرف تعثرات كثيرة، ومع بداية سنة 2015، “عادت إليه الروح” بتعاون كبير بين عامل الإقليم والسلطة المحلية والمجلس الإقليمي والمجلس الجماعي لأيت أورير.

وأضافت أن جماعة أيت أورير وفرت الوعاء العقاري وسهلت عددا من المساطر، فيما تم التمويل على دفعات من قبل المجلس الإقليمي والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، فيما كان عامل الإقليم هو المحرك الأساسي لإتمام المشروع.

loading...

Facebook Comments