هذه هي التهم الموجهة للمشتكية ب”الزور” ضد ضابط في قضية بوعشرين وهذا موعد أول جلسة لها

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء ، مساء اليوم الاثنين 12 مارس 2018 ،أن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية الجزرية قرر متابعة المسماة عفاف براناني، التي ورد اسمها في أحد المحاضر المتعلقة بقضية توفيق بوعشرين ، من أجل جنحتي “الاهانة بالبلاغ الكاذب و القدف في حق الضابطة القضائية”.

وأوضح في لقاء مع الصحافة أن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية الجزرية وجه للمعنية بالأمر استدعاء لكي تحضر لجلسة 3 أبريل المقبل للمثول امام المحكمة .

وأفاد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء بأن المتهمة كانت قبل ذلك قد تقدمت بواسطة دفاعها بشكاية في مواجهة ضابط الشرطة القضائية محرر محضر الاستماع إليها ،بعد أن ورد اسمها على لسان إحدى الضحايا ، متهمة إياه بكونه زور تصريحاتها ،و أنها لم تعترف بأنها كانت ضحية تحرش جنسي من طرف المتهم توفيق بوعشرين .

وقال الوكيل العام “إن الضابط فوجئ بتصريحات المسماة (ع .ب) ،في بعض وسائل الاعلام ،فتقدم أمامنا يوم الجمعة الماضي بشكاية في مواجهتها ،متهما إياها بالإساءة إليه”، مبرزا أن شكاية الضابط كانت مصحوبة بقرص مدمج يوثق أقوال المتهمة لحظة الاستماع اليها و اعترافها الصريح بأنها تعرضت للتحرش الجنسي .

و أكد أنه بناء على هذا الدليل، قررت النيابة العامة احالة المسطرة برمتها على وكيل للملك لدى المحكمة الابتدائية الجزرية للاختصاص.

loading...

Facebook Comments