استقالة كبير مستشاري البيت الأبيض تنعكس سلبا على الأسواق الأوروبية

أعلن غاري كون، المستشار الاقتصادي للرئيس الاميركي دونالد ترامب استقالته من منصبه احتجاجا على الرسوم الجمركية التي يعتزم ترامب فرضها على واردات الولايات المتحدة من الفولاذ والالومنيوم.

وقال كون الذي كان يترأس مجلس الاقتصاد القومي في بيان مقتضب “لقد كان شرفا لي أن أخدم بلدي وأن اضع سياسات محفزة للنمو مناسبة للاميركيين ولا سيما إقرار إصلاح ضريبي تاريخي”.

من جهته قال ترامب ان “غاري (…) قام بعمل رائع لتنفيذ برنامجنا، وساعد على تحقيق اصلاح ضريبي تاريخي وتحرير الاقتصاد الاميركي مجددا”.

ولم يذكر الرئيس الامريكي الخلاف بينه وبين كون حول الرسوم الجمركية التي يعتزم فرضها على واردات الولايات المتحدة من الفولاذ والالومنيوم والتي يعارضها كون بقوة.

ووفي هذا الصدد عرفت معظم الأسواق والقطاعات الأوروبية تراجعا حيث سجل مؤشر “داكس” الألماني أكبر الخسائر بهبوطه بحلول الساعة 12:47 بتوقيت غرينيتش بنسبة 0.7%، فيما تراجع “كا” الفرنسي بنسبة 0.45%.

وفي أسواق النفط، تراجعت الأسعار اليوم الأربعاء 7 مارس 2018 متأثرة بانخفاض مخزونات الخام الأمريكية واستقالة كون.

وتمثل استقالة كبير المستشارين الاقتصاديين في البيت الابيض نكسة جديدة للرئيس الاميركي لا سيما وأنها تأتي بعد ساعات قليلة من نفي ترامب وجود فوضى في البيت الابيض اثر سلسلة استقالات وإقالات طالت عددا من كبار المسؤولين في ادارته.

loading...

Facebook Comments