استئنافية مراكش تصدر احكامها في قضية إكراميات الجازولي

أصدرت محكمة الاستئناف بمراكش حكمها اليوم الخميس 1 مارس في القضية التي باتت تعرف إعلاميا بـ “إكراميات الجازولي”.

وحسب مصادر مطلعة فقد أيدت المحكمة استئنافيا،  حكما ابتدائيا قضى بإدانة كل من عمر الجازولي رئيس المجلس الجماعي لمراكش السابق وزين الدين الزرهوني الموظف الجماعي بالقسم الاقتصادي، وذلك بسنة موقوفة التنفيذ لكل واحد منهما.

كما منح المحكمة البراءة لكل من عبد الله رفوش النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي في عهد الجازولي ، والعربي بلقزيز مدير ديوان الجازولي.

وتوبع الجازولي ومن معه  ب”تبديد أموال عمومية والتزوير في محررات رسمية وكذا الحصول على فائدة من مؤسسة يتولون تسييرها”.

وسارت المحاكمة في اتجاه التحقيق في تورط المتابعين في تسديد فواتير بفنادق فاخرة لفائدة أشخاص تبين ألا علاقة تربطهم بالمجلس الجماعي لمراكش، منهم مفتشون بوزارة الداخلية و صحافيون و موظفون وبعض الأجانب.

 

من جهة ثانية قضت استئنافية مراكش اليوم بتأييد الحكم الابتدائي بسنة موقوفة التنفيذ في حق محمد مزري في ملف جمعية الأعمال الاجتماعية للمجلس الجماعي بمراكش. فيما قررت نفس الهيئة تبرئة ساحة التجمعي علي الرحيمي نائب رئيس مجلس جهة مراكش والرئيس السابق لجماعة بوابوض بإقليم شيشاوة في ملف تفويت رياض المتوكي لتقادم الدعوى.

loading...

Facebook Comments