أستاذة  بقلعة السراغنة تتعرض لاعتداء شنيع مقرون بسرقة

أصيبت أستاذة بقلعة السراغنة بكسر في الكتف وجروح متفاوتة الخطورة، بعد تعرضها أمس الاثنين لاعتداء شنيع من قبل لصين مجهولي الهوية.

وقالت مصادر جد مطلعة إن الأستاذة كانت متوجهة الى مدرسة عبد الرحمان بن خلدون مقر عملها في اليوم الأول من استئناف الدراسة حين تعرض لها لصان على متن دراجتهما النارية، وهدداها بالسلاح الأبيض إذا لم تسلم لهما كل ما في حوزتها.

وأبرزت المصادر أن الأستاذة حاولت مقاومة اللصين، لكنهما استطاعا إسقاطها أرضا بعد سلباها محفظتها اليدوية، قبل أن يلوذا بالفرار.

وأوضحت المصادر أن سقوط الضحية أرضا تسبب لها في كسر على مستوى الكتف وجروح متفاوتة الخطورة في باقي أنحاء من جسدها.

ويسود استياء عميق وسط نساء ورجال التعليم بعد الاعتداءات المتكررة التي تطالهم خلال التوجه الى مقرات عملهم.

وعلمت تانسيفت 24 أن الأستاذة تقدمت بشكاية الى مصالح الأمن، حيث مازال البحث جار عن منفذي عملية السرقة.

loading...

Facebook Comments