نساء مراكش الاكثر تعرضا للتعنيف

أشار التقريرالسنوي الأول للمرصد الوطني للعنف ضد النساء لسنة 2015، إلى أن عدد القضايا المرتبطة بالعنف ضد النساء التي تم البت فيها في محاكم الاستئناف بلغت 20488 ملفاً، حيث يتجلى أن العنف الجسدي سجل ارتفاعاً بلغ 63,3 في المائة، سنة 2014 مقارنة بنسبة 54,8 فيالمائة سنة 2013.

ويشكل العنف الجسدي يعادل 11301 ملفاً بنسبة 63,3 في المائة، ويبلغ عدد الأشخاص المتابعين بسبب العنف حوالي 13401، من مجموع 20541 شخصاً.

وتشير أرقام التقرير أن الاعتداءات ارتكبت بشكل رئيسي من قبل الرجال بنسبة تبلغ 88 في المائة سنة 2014، في حين أن 11,4 في المائة من النساء البالغات ارتكبن أفعال عنف جسدي ضد نساء خلال نفس السنة.

وتوضح أرقام المرصد الوطني أن الاعتداءات المفضية إلى عجز لأقل من 20 يوماً تشكل نسبة كبيرة، حيث تهم 9159 قضية، تليها الاعتداءات المفضية إلى عجز يفوق 20 يوماً بـ2833 قضية، والضرب والجرح المؤدي إلى الموت دون نية إحداثه بـ61 قضية.

أما قضايا القتل العمد فتبلغ حسب التقرير 55 حالة، والإجهاض 34 حالة، والإجهاض المؤدي إلى الموت بثلاث حالات، واختطاف النساء المتزوجات بـ92 حالة.

وبخصوص التوزيع الجغرافي لقضايا العنف ضد النساء المسجلة في محاكم المغرب، فتأتي مراكش على رأس اللائحة، حيث تسجل 18,8 في المائة من مجموع أفعال العنف بـ3408 قضية مرفوعة أمام محكمة الاستئناف بمراكش.

وتتوزع نسبة 17,8 في المائة المسجلة بمحاكم مراكش إلى 10,5 في المائة من الاعتداءات يترتب عنها عجز لمدة تقل عن 20 يوماً، ثم 2,5 في المائة بعجز يفوق 20 يوماً.

ونظرت محكمة الاستئناف بالجديدة في حوالي 1720 قضية عنف ضد النساء، ثم القنيطرة بـ1628 حالة، والرباط بـ1546 حالة، وبني ملال بـ1485 حالة.

تليها الدار البيضاء بـ1227 ثم أكادير بـ1089 حالة، ووجدة بـ975 حالة، وفي آخر الترتيب تأتي مدينة سطات بـ700 حالة عنف أمام المحكمة، ثم طنجة في أسفل الترتيب بـ658 حالة.

ويتجلى من خلال التقرير أن عدداً كبيراً من القضايا سجلت في أقاليم عدد سكانها منخفض نسبياً مقارنة مع أقاليم أخرى، كما هو الشأن مثلاً بالنسبة للقنيطرة مقارنة مع الدار البيضاء والرباط وفاس.

loading...

Facebook Comments